Al Ayyam n. 206 - 11/21/2005
شجاعة محمد السادس في مواجهة الإسلاميين كانت أكثر من الأحزاب العلمانية
حرك غزو واحتلال الولايات المتحدة العراق ساكن تيارات جيوسياسية قوية مفاجئة، رجت الشرق الأوسط وتجاوزته إلى مناطق أخرى. ومن ضمنها دينامية الدمقرطة والإصلاح التي انطلقت في العالم العربي، دينامية أصبحت الإدارة الأمريكية تلوح بها كسبب رئيسي لتدخلها، وأيضا كنتيجة تسعى إلى تحقيقها عبر وجودها في المنطقة. يستند هذا التعليل المتأخر إلى الانتخابات العراقية والأحداث الأخيرة بلبنان. يبقى أنه من الصعب أن نطمئن إلى هذه المظاهر؛ فالدينامية الحقيقية أكثر تعقيدا مما يبدو على السطح، دع أن السياسة الأمريكية بما تخلفه من آثار متناقضة كل التناقض تشكل أحد سبل الإصلاح الثلاثة الممكنة، إلى جانب سبيلين آخرين، يمكن أن ننعت أحدهما ب «الإسلامي» والآخر ب «المحلي التقدمي». لننظر الآن في خصائص وآفاق خيارات الإصلاح المختلفة هاته .
Download this file :